شمس الوطن

بواسطة ahmed salem

شمس الوطن
الشمس تشرق ،بسناها كالبرق لما يشق سدف الظلام،
وهي تلوح بالأفق كالمهاة،وقد سقيت بماء الروح.
تخضر المروج، تغنو بنضارتها،والزهر متفتحا يميس.
الفجر في الأفق ،تجره نجمة الصبح،
وريح الصبا ،في الأرجاء تجوس.
الفرات مترع لجب،وقد تباعدت أواذيه،
يمد الأرض بأسباب الحياة،
وتدب الروح حتى في اليبيس.
الهامدون في سباتهم،لايألفون نفحات الغبش،
لما تجدد في الألباب الأمل.
القائمون وحدهم يأخذون بزمام المبادرة،
حتى يغدق عليهم العطاء.
الأرض تسأل،من يعمرها،
ألا من معمر حيث السكن؟حيث الحياة،حيث الوطن.
وحيثما الطبيعة ألقت سحرها والجمال،
يغنو على أكفها الأيك والشجر،
وخضرة الحقول ،فكل الغدران والعيون،
يجمعهم نهران،يضمهما قلب ينبض بروح الأمل.

Advertisements

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s