الصبح

بواسطة ahmed salem

ما أن تصل الساعات المعتمة
حد نهايتها،آخر الليل البهيم
يطوي الظلام عباءته
التي نشرها على كل الأنحاء،
يستفيق الصبح بأول انبلاجه،
لما يتنفس شعاع النور،
تنبض القلوب الساكنة
بحرارة الأمل،
لتستقبل اليوم الجديد.

Advertisements